منتدي مجله اثريات
أهلاً وسهلاَ بك أخي الكريم ..

¨°o.O (منتدي مجله اثريات O.o°¨

المدونه لك ولافراد عائلتك فحافظ عليها واشترك لدينا في صفحتنا علي الفيس بوك لنشر كل ما هوا جديد
https://www.facebook.com/unlearn2015/









منتدي مجله اثريات

مجله اثريات
 
الرئيسيةالرئيسية  فكره VS فكرهفكره VS فكره  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخول  



شاطر | 
 

 الأطباء في مصر القديمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
توت عنخ امون
مؤسس المنتدي
avatar

ذكر
الموقع : فكره vs فكره
المزاج : لا اله الا الله محمد رسول الله
جنسيتك : مصري

مُساهمةموضوع: الأطباء في مصر القديمة   الأربعاء يونيو 10, 2015 9:36 pm

الأطباء في مصر القديمة



كانت هناك بعض الشروط التي يجب أن تتحقق في الطالب الذي يريد أن يدرس الطب، ومن أهمها:
- التفوق في مراحل التعليم السابقة.

- أن يكون من عائلة ميسورة.

- أن تكون لديه معلومات جيدة في الدين والسحر والمعارف العامة.

فالتعليم الجيد والإلمام بالخبرات والتجارب كانت أمورًا ضرورية لتمكين الطالب من استيعاب دروس الطب والصيدلة، أما القدرة المادية فكانت هي الأخرى ضرورة حتى يتمكن الطالب من الإنفاق على دراسته، وشراء الوسائل التعليمية من أجهزة وأدوات ومواد وأوراق بردي.

وكانت هناك على الجانب الآخر دقة في اختيار المدرسين، حيث عثر على بعض الوثائق التي تشير إلى إعداد دورات تدريبية للقائمين على أمر التدريس.

الأطباء


وردت كلمة Swnw في اللغة المصرية القديمة، ومعناها "طبيب"، وطبقًا لنصوص مصرية قديمة فإن من يحمل هذا اللقب ويشغل هذه الوظيفة كان يجب أن يكون مؤهلاً وموهوبًا إلى حد كبير، وكان بوسع الطبيب أن يحمل ألقابًا أخرى تمثل أعمالاً أخرى يمارسها إلى جانب الطب مثل "الكهانة".
وكان هناك أربع درجات من الأطباء هي:


- الطبيب.
- كبير الأطباء.

- مفتشو الأطباء.

- مدير الأطباء.


والواضح أن كلمة Swnw تشير إلى طبيب بوجه عام، سواء أكان ممارسًا، أم جراحًا، أم طبيب أسنان، أم بيطريًّا، أم صيدليًّا..إلخ. وكان الطبيب يعتبر في المراحل الأولى من عمله طبيبًا ممارسًا، وبعد سنوات من الخبرة يبدأ مرحلة التخصص.





تمثال كبير الأطباء "ني عنخ رع"


ولعل أقدم مثال لطبيب في مصر القديمة هو "حسي رع" من الأسرة الثالثة، وكان طبيب أسنان، وعثر على مقبرته في شمال سقارة.


وإلى جانب طبيب "بيت الحياة" كان هناك أطباء القصر المكلفون برعاية الملك والأسرة المالكة، وكانوا يتمتعون بمميزات اجتماعية واقتصادية غير عادية، حيث كانوا يعيشون في رغد من العيش كما نرى في مقابرهم التي صُوِّرُوا فيها وهم يتلقون الهدايا والهبات من الملوك، بالإضافة إلى تقلدهم أوسمة.



الطبيب حسي رع - الأسرة الثالثة


وكان الأطباء يتواجدون في أماكن عمل مجموعات من البشر، كالمناجم والمحاجر وإقامة المنشآت الكبيرة (المعابد– المقابر– القصور)، وكانوا يعالجون الأمراض المختلفة إلى جانب حالات السموم الناجمة عن لدغ الثعابين والعقارب.
وتذكر النصوص المصرية القديمة أن بعض ملوك مصر كانوا يوفدون إلى حكام سوريا وبلاد النهرين أطباء مصريين لعلاجهم بناءً على طلبهم.

ولقد طبقت شهرة الأطباء المصريين في الخارج الآفاق بسبب خبرتهم ومهارتهم في التعامل مع بعض الحالات المرضية الصعبة، ونذكر على سبيل المثال أن الملك رمسيس الثاني تلقى رسالة من ملك الحثيين تتعلق بأخته التي لا تستطيع أن تنجب.

وقد رد عليه الملك رمسيس الثاني بأن أخته قد بلغت من العمر 60 عامًا، ولهذا لا تستطيع أن تنجب، ورغم ذلك فسوف يبعث بأحد أمهر أطبائه وأفضل الأدوية. وكان الأطباء يمضون في الخارج فترات قصيرة أو طويلة في بعض الأحيان؛ حسب عدد المرضى وطبيعة مرضهم، وكانوا ينالون الهدايا والهبات مقابل عملهم.

اتمنا لكم قراء ممتعه ومفيده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://unlearn.new-forum.com
 
الأطباء في مصر القديمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي مجله اثريات  :: مجله أثريات :: مجله أثريات-
انتقل الى: